“لِلْوَحْدَةِ ضَريبَة”

ها أنذا حيث أردت، قريبة من الجبل. أجلس مستندة على صخرة أسفله، وحالتي، كم هي مزرية... لم أتصور نفسي بهذا الشكل عند وصولي... ظننت أني سأصل وأنا بكامل نشاطي وإشراقتي وتفاؤلي.. لكن كيف تحولت ملابسي البيضاء النظيفة إلى لون بني داكن أقرب للسواد؟ لما يبدو شعري مبعثراً هكذا وكل شيء بي متسخ؟ وهذه الرائحة النتنة...؟… Continue reading “لِلْوَحْدَةِ ضَريبَة”